سامسونج تطلق مزايا الذكاء الاصطناعي في المزيد من أجهزتها

أعلنت شركة سامسونج إلكترونيكس، الرائدة عالميًا في مجال التكنولوجيا، أنها تعتزم توفير مزايا الذكاء الاصطناعي (AI) في المزيد من أجهزتها خلال عام 2024 الجاري.

وقالت الشركة في بيان لها، إن هذه الخطوة تهدف إلى تعزيز تجربة المستخدمين من خلال جعل أجهزتها أكثر ذكاءً وقدرة على التعلم والتفاعل.

وتشمل مزايا الذكاء الاصطناعي التي تعتزم سامسونج توفيرها في أجهزتها ما يلي:

تحسين أداء الكاميرا: من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي، ستتمكن كاميرات هواتف سامسونج من التقاط صور ومقاطع فيديو أكثر وضوحًا ودقة، حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة.


على سبيل المثال، يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتحديد الأشخاص والأشياء في الصورة، ثم ضبط إعدادات الكاميرا تلقائيًا لضمان الحصول على أفضل النتائج، كما يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتحسين جودة الصور ومقاطع الفيديو بعد التقاطها، عن طريق إزالة التشويش وتحسين الألوان والتعريض.

تحسين تجربة المستخدم: من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي، ستتمكن أجهزة سامسونج من فهم احتياجات المستخدمين بشكل أفضل، وتقديم تجربة أكثر تخصيصًا، على سبيل المثال، يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لاقتراح تطبيقات أو محتوى مناسب للمستخدم بناءً على نشاطه السابق. كما يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتخصيص واجهة المستخدم وإعدادات الجهاز لتناسب احتياجات المستخدم الفردية.

على سبيل المثال، يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لاقتراح تطبيقات أو محتوى مناسب للمستخدم بناءً على اهتماماته والأنشطة التي يقوم بها، كما يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتخصيص واجهة المستخدم وإعدادات الجهاز لتناسب احتياجات المستخدم الفردية، مثل حجم الخط وحجم النص والألوان المفضلة.

تحسين أداء الأجهزة:من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي، ستتمكن أجهزة سامسونج من إدارة مواردها بشكل أكثر كفاءة، مما يؤدي إلى أداء أفضل وعمر بطارية أطول. على سبيل المثال، يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتحديد التطبيقات أو العمليات التي تستخدم موارد الجهاز بشكل كبير، ثم إيقاف تشغيلها أو خفض استهلاكها لتوفير الطاقة، كما يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتحسين أداء الألعاب والتطبيقات الأخرى التي تتطلب الكثير من الموارد.

على سبيل المثال، يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتحديد التطبيقات أو العمليات التي تستخدم موارد الجهاز بشكل كبير، ثم إيقاف تشغيلها أو خفض استهلاكها لتوفير الطاقة. كما يمكن أن يستخدم الذكاء الاصطناعي لتحسين أداء الألعاب والتطبيقات الأخرى التي تتطلب الكثير من الموارد، عن طريق ضبط إعدادات اللعبة أو التطبيق تلقائيًا لتحسين الأداء.

ومن المتوقع أن تتوفر مزايا الذكاء الاصطناعي الجديدة من سامسونج في مجموعة واسعة من أجهزتها، بما في ذلك الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والأجهزة المنزلية الذكية.

وتعد هذه الخطوة خطوة مهمة في استراتيجية سامسونج للتحول إلى شركة رائدة في مجال الذكاء الاصطناعي.

العلامات:

  • #سامسونج
  • #الذكاء الاصطناعي
  • #مزايا الذكاء الاصطناعي
  • #كاميرا
  • #تجربة المستخدم
  • #أداء الأجهزة
  • #الذكاء الاصطناعي
  • #تحسين أداء الكاميرا
  • #تحسين تجربة المستخدم
  • #تحسين أداء الأجهزة



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-